من اغرب القصص التى سمعتها هى تلك الحكايه الواقعيه التى حدثت فى الجزائر من المعروف ان الرجل عندما يفكر فى الزواج يبحث فى المقام الاول وقبل كل شئ عن الزوجه الجميله حيث يهتم الرجل بالشكل ويبحث بعد ذلك عن باقى الصفات التى يريدها ودائما مانطلب الاشخاص المقبلين على الزواج ان يكون كل شخص على طبيعيته حتى يستطيع كل طرف تحديد ماذا كان سوف يستمر فى العلاقه ام لا
حتى لاتحدث الصدمه الكبيره بعد الزواج ويحدث بعد ذلك الانفصال فى الوقت الذي قد يكون به اولاد ويصبح الموضوع شائك جدا لذلك يجب ان يكون كل شخص على طبيعيته ويظهرها للاخر من صفات وطباع وشكل ايضا لا داعى للظهور بشكل غير الواقع وبالاخص فى عالم السيدات
حيث تقوم الكثير من السيدات باعمال تغير من شكلهم بشكل كبير ومن هنا تاتى الصدمه مع اول يوم زواج عندما تظهر على طبيعتها قد يسبب ذلك صدمه لشريك الحياه وبالاخص اذا كان الاختلاف فى الشكل كبير جدا وذلك ماحدث مع ذلك الزوج الذي اختار فتاه من الواضح انه اختارها على اساس الجمال فهو يقول انها كنت تستخدم الكثير من مستحضرات التجميل التى تظهرها بشكل ؤائع
ولكن كانت الصدمه عندما تزوجها وبعد ان استيقظ من النوم فى الصباح كانت المفاجئه بالنسبه له عندما نظر الى زوجته الجميله ليجدها شخص قبيح بشكل غريب حتى انه لم يتعرف عليها فانهار الزوج وشعر بالصدمه الكبيره وانه تعرض للخداع لذلك قرر ان يرفع على زوجته قضيه غش وخداع مطالب بتعويض 20 الف دولار مقابل ماتعرض له من صدمه كبيره
وفى الحقيقه تلك ماساه من رجل تزوج امراه فقط لانها جميله وعندما اكتشف انها عكس ذلك انهار تماما بهذا الشكل لو كان هناك حب صادق وكان كل طرف على طبيعيته لم حدث مثل هذا الامر بتاكيد

0 التعليقات :

إرسال تعليق

 
اخبار كل يوم © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top