فى احدى الكليات قد تم اتهام احد الطلاب المسجلون بالجامعة وبالتحديد فى كلية الحقوق والذى قد كان سنه اثنان وعشرون عاما والذى اتهم بانه قام بفض غشاء بكارة احدى الاطفال من خلال التحدث معها عبر مواقع الانترنت فى الدردشة من خلال فتحها للكاميرا وقد حدث ذلك من خلال موقع التواصل الاجتماعى الفيسبوك.
ومن خلال سرد التفاصيل فقد تم التوضيح بان ذلك الشاب قام بانشاء حساب جديد على موقع التواصل الاجتماعى الفيسبوك فقد بدأ بعد ذلك فى الدخول فى التعارف على بعض الفتيات وبعد ذلك تم التحدث بينهم بشكل كبير دون مراعاه اى قيود او اخلاق، فى البداية قام الشاب بأنشاء حساب يحمل اسم فتاة لكى يستطيع الوصول الى التحدث مع اكبر عدد من الفتيات.
ومن خلال التحقيقات أكد هذا الشاب انه بالفعل قد قام بمحادثة عدد من الفتيات فى موضوعات انثوية خاصة كما قال انه فى احدى المرات قالت له فتاه انها تريد انقاص وزنها فاكد لها انه طبيبة متخصصة فى التغذية والتخسيس.
وبدأ من خلال هذا التخصص الكاذب سؤالهن عن مفاتن اجسامهن وصفاتهم وبدأ يشعر بلذة كبيرة
وبدأ يتحدث مع الفتيات من خلال الكاميرا والنظر اليهم بالواقع وفى احدى المرات تحدث مع فتاه فى الخامسة عشر من عمرها وبدأ يحثها على لمس اماكن محددة فى جسدها، تطور الحديث معهم الى حديث غير اخلاقى اباحى وطلب هذا الشاب منها ان تقوم باحضار خيار وقامت من خلال هذة الخيارة بفض غشائها
وعندما علم والد هذة الفتاه بهذة المحدثة فقام بابلاغ مديرية الأمن على الفور فقامت المديرية بمراقبة هذا الحساب وفى النهاية قامت بالقبض على هذا الشاب واعترف الشاب بكلىشئ من خلال التحقيقات

0 التعليقات :

إرسال تعليق

 
اخبار كل يوم © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger
Top